+966 53 455 6600hala@uxbert.comاول منشأة مختصة في مجال التجارة الالكترونية وقابلية الاستخدام وتجربة المستخدم في المملكه

خرافة #٢٦: اختبارات قابلية الإستخدام = مجموعات التركيز

الرئيسية / تجارة الكترونية / خرافة #٢٦: اختبارات قابلية الإستخدام = مجموعات التركيز

خرافة #٢٦: اختبارات قابلية الإستخدام = مجموعات التركيز

عندما يأت الأمر إلى جمع انطباعات المستخدمين، كثيراً ما يخلط الناس بين  اختبارات قابلية الاستخدام و مجموعات التركيز بالرغم من أن أهداف كلٍ منهما مختلفة تماماً.

مجموعات التركيز تساعد على تقييم ماذا يقول المستخدمين: يجتمع عدد من الناس لكي يناقشوا مشاعرهم واتجاهاتهم وأفكارهم بخصوص موضوع معين، ليساعد في كشف محفزاتهم واهتماماتهم. 

على الجانب الآخر، اختبار قابلية الاستخدام يتعلق بملاحظة كيف يستخدم الناس المنتج بالفعل، عن طريق إعطائهم بعض المهام وتحليل أدائهم وتجربتهم أثناء آداءهم لتلك المهام.

جوانب الاختلاف بين اختبار قابلية الاستخدام و مجموعات التركيز:

  • كلاً من الطريقتين يهدف إلى نتائج مختلفة عن الآخر. يلخص هذا Chris Gieger في مقاله:” مجموعات التركيز متعلقة بفهم مشاعر الناس وآراءهم عن شيء ما بينما اختبارات قابلية المستخدم تتعلق بمعرفة كيف يستخدم الناس المنتجات”. وتدعي ورقة بحثية رسمية بواسطة Zanzara أن “مجموعات التركيز تخبرك بماذا يريد الناس، أما دراسة المستخدمين فإنها تخبرك فيما إذا كان شيئاً ما سينجح أم لا”.
  • تختلف خطوات البحث بينهما كلياً. طريقة بحث مجموعات التركيز تتطلب مناقشات مع أعضاء الشريحة المستهدفة ، بينما اختبار قابلية الاستخدام يعتمد على مراقبة المستخدمين وهم يؤدون المهام. بالإضافة إلى ذلك، أبحاث مجموعات التركيز تُجرى على مجموعة من المستخدمين بينما اختبارات قابلية الاستخدام تجرى بطريقة فردية في العادة.
  • ما يقوله الناس يختلف عما يفعلونه. وكما يقول Jakob Nielsen، أهم فرق بين الطريقتين هو أن مجموعات التركيز تكشف فقط عما “يقول المستخدمون أنهم يفعلونه وليس عن طريقة تعاملهم الحقيقية مع الموقع”. وبنفس الخصوص، يكتب  Michael Straker  في مقاله عن الفروق الكبيرة بين الطريقتين.  (وللمزيد من المصادر، راجع مقال خرافة #٢١ : يستطيع الناس أن يخبروك ما يريدونه  .)
  • ينبغي أن يُجرى كلاً منهما في مراحل مختلفة في من تطوير البرنامج.حيث تجرى مجموعات التركيز مبكراً في المشروع لتساعد في استكشاف الشريحة المستخدمة. بينما اختبارات قابلية الاستخدام تستخدم لقياس أداء الموقع بعد انهاء تطويره أو في مرحلة الاختبار. كما يشير مقال مدونة Webcredible.
  • لذلك “مجموعات التركيز ليست هي نفسها اختبارات قابلية الاستخدام”، كما يدحض Steve Krug هذه الخرافة بأوجز صورة ممكنة في كتابه Don’t Make Me Think.
  • وتقول Erika Hall :”مجموعات التركيز بلا قيمة…مجموعات التركيز هي بنية مصطنعة لا تعبر عن ديناميكية المجموعة”.

 المصدر: UXMyths

احدث المقالات
Contact Us

نحن غير متواجدين الان.. اترك لنا رساله وسنرد عليك في اقرب وقت ممكن

Start typing and press Enter to search

UXMyths-25-cover-2_preview